أرشيف شهر: يناير 2015

خدمات وبرامج وتطبيقات تجعل جواسيس وكالة الأمن القومي NSA يعجزون عن مراقبتك!

STOP-NSA

نشرت صحيفة دير شبيغل الألمانية بتاريخ 28 ديسمبر 2013 مجموعة من الوثائق المهمة وسمتها “حرب وكالة الأمن القومي على الإنترنت” وفيها ماهي الخدمات والبرتوكولات التي تهاجمها وكالة الأمن القومي ونحجت بكسرها وكيف تقوم بمهاجمة بروتوكولات التشفير SSL وVPN وTor وغيرها، وأيضا ماهي الخدمات التي كانت عجزت عنها وكانت عصيةً عليها.

في هذا المقال سنركز عى أهم التطبيقات والبرتوكولات التي صنفتها وكالة الأمن القومي NSA بأنها “صعبة وعصية” على الكسر حتى الآن، ورغم أن وكالة الأمن القومي ذات باع طويل في مجال التشفير وكسر الشيفرات ويقبع في داخل أسوارها، علماء ومتخصصين في التشفير والرياضيات والفيزياء لا مثيل لهم في العالم وتملك كافة المصادر والأموال والوقت لتفعل ما تشاء ، إلا أن بعض البرامج مفتوحة المصدر والتي قام بتطويرها مطورين بالكاد يجدون الدعم أو شركات ناشئة بالكاد تُعرف أسماءها، وأشخاص أمكانياتهم محدودة، قامو بجعل مهمة جواسيس وعلماء وكالة الأمن القومي NSA أصعب وأعقد وشبه مستحيلة.

أكمل القراءة »

لقاء الخبير عبدالله العلي على الجزيرة حول لقاء أوباما وديفيد كاميرون بخصوص الأمن الإكتروني ومراقبة الإنترنت!

لقاء الرئيس التنفيذي لشركة سايبركوف م. عبدالله العلي على قناة الجزيرة حول تداعيات اللقاء بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بخصوص الأمن الإلكتروني وأمن البنية التحتية للبلدين وإقامة حرب إلكترونية “وهمية” بين فريق الإستخبارات البريطانية GCQH وبين وكالة الأمن القومي NSA للتأكد من سلامة قطاع البنوك والإتصالات والبنية التحتية عند حدوث هجوم إلكتروني حقيقي.

كما تناقشو على نقطة ثانية مهمة وهي مراقبة الإنترنت وشبكات التواصل الإجتماعي.

وهنا بعض التغريدات التي رافقت اللقاء ..

أكمل القراءة »

لقاء الخبير عبدالله العلي ومساعد وزير الدفاع الأمريكي على قناة الجزيرة للتعليق على إختراق الدولة الإسلامية IS لحسابات القيادة المركزية لوزراة الدفاع الأمريكية CENTCOM وتداعياتها!

لقاء الرئيس التنفيذي لشركة سايبركوف وخبير أمن المعلومات م. عبدالله العلي ومساعد وزير الدفاع الأمريكي لاري كورب على برنامج “الحصاد” بقناة الجزيرة بتاريخ 12/1/2015 للحديث حول إختراق هاكرز تابعون “للدولة الإسلامية” بإختراق حسابات تابعة للقيادة المركزية الوسطى للجيش الأمريكي CENTCOM والمسؤولة عن إدراة العمليات العسكرية في العراق وسوريا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

والذي جاء تزامناً مع خطاب للرئيس أوباما حول الأمن الإلكتروني! وماهي تداعيات هذا الإختراق الخطير، وما هو العمق الإستراتيجي والعامل النفسي الذي يلعبه إختراق أحد أهم الحسابات الأمريكية في تويتر واليوتيوب حيث ينشر الجيش الأمريكي مقاطع لعملياته في سوريا والتي إستبدلها هاكرز الدولة الأسلامية بمقاطع خاصة به!

ثم قامت مجموعة الهاكرز المسماه CyberCaliphate بنشر العديد من الوثائق الخاصة بالقيادة المركزية منها “سيناريوهات” الهجوم على الصين وكوريا الشمالية ومواقع المفاعلات النووية والأسلحة والقواعد العسكرية، أيضا قام الهاكرز بنشر ملفات كبيرة تحتوي معلومات شخصية عن جنرالات الجيش الأريكي وعناوينهم وأرقام هواتفهم وفاكساتهم، مما يعطي للإختراق عمق آخر، وليس مجرد حساب في تويتر!

أكمل القراءة »