لقاءات

مداخلة خبير أمن المعلومات عبدالله العلي بقناة العربية حول تجسس وكالة الأمن القومي NSA على الإتصالات !

كشفت وثائق مسرّبة جديدة أن وكالة الأمن القومي الأميركية NSA تجسست على حوالي 125 مليار اتصال هاتفي ورسائل نصية خلال شهر يناير من العام الجاري، كانت غالبيتها على دول شرق أوسطية.

وذكر موقع (Cryptome)، المتخصص في نشر الوثائق السرية، أنه جرت 7.8 مليار عملية تجسس على الاتصالات في المملكة العربية السعودية، ومثلها في العراق. فيما وصل سقف عمليات التجسس على مصر إلى 1.9 مليار اتصال، و1.6 مليار اتصال في الأردن.

وطال التجسس الأميركي العديد من الدول الغربية أيضاً، بالإضافة إلى مواطنين أميركيين.

وفي حين احتجت الدول الغربية على التنصت على مواطنيها وقاداتها، التزمت الدول العربية صمتاً تاماً تجاه أزمة التجسس الأميركي على ملايين الاتصالات فيها.

ولا يعني بالضرورة أن هذا العدد الهائل من عمليات التجسس يقصد به محتويات المكالمات، وإنما ( معلومات المكالمات ) وهو ما يمسى الـ Meta Data ومن خلال تحليلة تقوم وكالة الأمن القومي بتحديد أهدافها لوضعهم في قوائم منهم من تتنصت على مكالماته ومنهم من تجمع معلوماته وهكذا.

وهنا مداخلة خبير أمن المعلومات عبدالله العلي على قناة العربية حول طرق قيام وكالة الأمن القومي بالتجسس على الإتصالات في العالم.

لقاء خبير أمن المعلومات عبدالله العلي ( الأمن الإلكتروني والمراقبة الشاملة وشركات التجسس في الخليج وبصمة الآيفون الجديد )

لقاء خبير أمن المعلومات عبدالله العلي ببرنامج ( الكلام الحر ) بقناة اليوم الكويتية حول ( الأمن الإلكتروني والمراقبة الشاملة وشركات التجسس في الخليج وبصمة الآيفون الجديد iPhone5S و الأمن في تويتر وكيفية ملاحقة الحكومات للمغردين وهل الدول العربية آمنة من التجسس وهل البنية التحتية الإلكترونية للخليج في مأمن !! )

هل هناك خطورة من مشاركة البيانات الخاصة على الإنترنت، كيف يقوم الهاكرز بإختراق تويتر وإنستغرام ؟ كيف يمكن أن تتسبب صورة تحتوي معلومات موقعك الحقيقي بفقدك لحياتك ؟!

وماهي مصادر الهجمات الإلكترونية التي يتعرض لها الناس او الشركات او الحكومات في الإنترنت، وماذا يستفيد الهاكرز من الهجوم على المواقع والخدمات الإلكترونية !

اللقاء كامل

أكمل القراءة »

لقاء خبير أمن المعلومات عبدالله العلي بقناة اليوم | كيف تراقب أجهزة الأمن والمباحث الإنترنت والإتصالات !!

لقاء خبير أمن المعلومات عبدالله العلي بقناة اليوم بتاريخ 19/مارس/2013م بعنوان (  كيف تراقب أجهزة الأمن والمباحث الإنترنت والإتصالات وكيف تحمي نفسك منهم وتحمي خصوصيتك )

وكيف تطورت الإنترنت وخدماتها ومواقعها والتي كانت اغلبها غير آمنة ولا مشفرة وكانت سهلة المراقبة من قبل شركات الإتصالات والإنترنت وأجهزة الأمن والمباحث وكيف تطورت تلك الخدمات بعدما كثرت عليها الهجمات والإختراقات وزادت الشركات من حماية برامجها وخدماتها وأصبحت مشفرة وآمنه فتورطت شركات المراقبة وأجهزة الأمن وأصبحت قضية المراقبة قضية صعبة وعصية على الحكومات ثم كيف انتقلت الحكومات لأساليب التجسس الإلكتروني وشراء الثغرات وإستخدام الطرق السوداء واختراق المستخدمين وخداعهم واستغلال ضعفهم التقني، وقد كان هذا واضحاً ومشاهداً في أساليب النظام السوري في اختراق النشطاء منذ بداية السورية وحتى يومنا هذا ونقوم الآن في سايبركوف بإعداد تقرير كامل عن أساليب النظام السوري في التجسس الإلكتروني، أيضا ما تم الكشف عنه من تقرير وصور لأنظمة التجسس التي كان يستخدها النظام الليبي والتي تم الكشف عنها بعد الإطاحة بالقذافي والتي كانت تراقب حتى أنظمة الإتصالات عبر الأقمار الصناعية من خلال الأجهزة التي كانت تباع في السوق الليبي والتي تبين أنها كانت تحتوي برامج تجسس أصلاً وضعها نظام القذافي قبل دخولها للسوق، وفي تونس لم يختلف الأمر كثيرا فقط كشف النشطاء عن أنظمة تراقب كافة الإتصالات هناك كانت تدار من قصور وسراديب بن علي.

وكيف إستولت اليوم الولايات المتحدة على اغلب الخدمات في الانترنت وشفرتها ليتسنى لها وحدها مراقبتها والإطلاع عليها، وكيف أصبحت الحكومات العربية تحت رحمة سياسات تلك الشركات وقوانينها، وهل يمكن مراقبة تويتر ومشاهدة رسائلك الخاصة مثلا !!

وكيف يمكن إختراقك في دقيقتين لو ناولت جهازك لشخص قد تثق به فينقلب الأمر عليك، وكيف تشتكي على من يسيء إليك في تويتر، وغير ذلك من الأمور.

رابط اليوتيوب