الجيش السوري الإلكتروني يخترق شركة برنامج الفايبر Viber ويحصل على ملايين جهات الإتصال ومعلومات المستخدمين !!

Viber-hacked

يبدو أننا أمام هجمات مدروسة وتخطط لشيء ما، فبعد قيام الجيش السوري الإلكتروني ( وهو جيش إلكتروني وهاكرز محترفين يتبعون مخابرات نظام بشار الأسد ) بإختراق خدمة التانقو Tango الشهيرة واستولى على أكثر من 1.5 تيرابايت من البيانات تحتوي ملايين جهات الإتصال بالإضافة لملايين المحادثات الخاصة التي تتم عبر البرنامج والتي كانت تُخزن في خوادم شركة التانقو، وقبلها قام بإختراق خدمة trueCaller التي تنتهك الخصوصية أصلاً واستولى أيضا على اكثر من “مليار” جهة إتصال وهو عدد مهول يمكن إستغلالة بشكل كبير جداً.

يعود علينا اليوم الجيش السوري الإلكتروني بإختراق “جزئي” لخدمة ” الفايبر ” Viber وهي أحد أشهر الخدمات على الإنترنت على مستوى العالم ويستخدمها 200 مليون شخص حول العالم، حيث قام بإختراق قسم الدعم الفني للخدمة، وإستطاع من خلالها الحصول على الملايين من جهات الإتصال بالإضافة لمعلومات الأجهزة المستخدمة للبرنامج وأرقام الـ IP Address الخاصة بالمستخدم وتاريخ تنزيل البرنامج وإصدار البرنامج ونوع الجهاز ونوع نظام التشغيل وإصداره والدولة ورقم تعريف الجهاز UDID والـ Push Tokens، وهي معلومات كثيرة وكفيلة عند جمعها مع ما تم جمعه من التانقو والـ TrueCaller أن تجمع تصور شامل وتحليل للشخص المستهدف من قبل الجيش السوري او المخابرات السورية، خاصة أن الصورة التي عرضها الجيش السوري الإلكتروني على موقعه كانت خاصة بالمستخدمين للبرنامج من داخل سوريا، وكانت تظهر أرقام الـ IP Address الخاصة بهم وأنواع اجهزتهم ونوع نظام التشغيل وآخر تحديث وآخر إتصال ورقم الهاتف وغير ذلك، مما قد يشكل خطورة على حياتهم الشخصية او على أقاربهم، والكشف عن شبكة علاقاتهم.

وقد أعلن الجيش السوري الإلكتروني أنه قام بالإستيلاء على بعض قواعد البيانات الخاصة بقسم الدعم الفني ولكنه لم يستطع إختراق موقع شركة فايبر الرئيسي او نظامهم بالكامل، ولم يفصح عن نوعية هذه البيانات، إلا أنه يبدوا انها لا تشمل اي معلومات للمستخدمين من البرنامج مثل ( المحادثات الكتابية او الصوتية او الفيديو ) وإنما قاعدة بيانات المستخدمين سالفة الذكر فقط، كما قام بتغير صفحة الموقع ورفع صورة الجيش السوري الإلكتروني.

ومن الجدير بالذكر أن برنامج الفايبر هو برنامج لشركة إسرائيلية مقرها في قبرص وصاحبها هو تالمون ماركو ” يهودي الديانة” وهو شخص مثير للجدل ويمتلك خدمات قديمة غير آمنه، كما أنه خدم بالجيش الإسرائيلي في قطاع الإتصالات سابقاً.

ويستعمل برنامج الفايبر Viber تشفير خاص بالشركة في تشفير المحادثات الكتابية والصوتية والفيديو مما يجعلها آمنه عند اتصالها بسيرفرات الشركة، ويجعل إخضاعها للرقابة الحكومية او للأجهزة الأمنية او للهاكرز أمراً صعبا بدون تعاون الشركة، وهذا ما ادى لحجب برنامج الفايبر في المملكة العربية السعودية حيث لم تستطع التوصل من شركة الفايبر لحل يمكنها من مراقبة الخدمة بعد رفض تالمون ماركو ( مؤسس فايبر) التعاون معهم او تزويدهم بمفاتيح التشفير او طريقة تأمين البرنامج.

تحديث 1 :-

شركة الفايبر إعترفت بإختراق موقعها وقالت أن ماحصل كان إختراق لقسم الدعم الفني وقسم خدمة العملاء فقط، وتمت عملية الإختراق عن طريق خداع أحد الموظفين بواسطة إيميل مزيف حيث قام الموظف بوضع الرقم السري فيه ومن ثمة إستطاع الجيش السوري الإلكتروني الدخول لحساب الدعم الفني بواسطة هذا الحساب، ولم يتم إختراق اي من قواعد البيانات المهمة، وأن الشرطة تقوم الآن بزيادة الأمن وحماية انظمتها حتى لا يتكرر مثل هذا الفعل.

مصادر للإستزادة هنا و هنا و هنا و هنا

بعض صور الإختراق

_id_1983_ar

viber_hacked

عن عبدالله العلي

الرئيس التنفيذي لشركة سايبركوف لتكنولوجيا المعلومات، مهندس ومحقق و خبير بأمن العلومات، مدافع عن الخصوصية الرقمية وحرية الإنترنت، ذو حس أمني أنظر للتقنية من زاوية مختلفة ،حاصل على العديد من الشهادات الدولية.

شاهد أيضاً

لقاء م. عبدالله العلي على قناة الجزيرة من الرياض حول الهجمات الإلكترونية التي تعرضت لها السعودية مؤخراً!

لقاء الرئيس التنفيذي لشركة سايبركوف م. عبدالله العلي على قناة الجزيرة من العاصمة السعودية الرياض …

2 تعليقان

  1. أسبابهم مقنعة !

  2. شكرا للاخبار التي تنقلها استاذ على ولتحليلك المتميز. هل تنصحنا باستعمال البرنامج ام يجب علينا ازالته وحذفه من جهازنا؟
    حبذا لو تكتب مقال تشرح فيه برامج الاتصال التي تنصحنا باستعمالها والتي لا يجب ان نستعملها.
    شكرا لك استاذ علي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *